يجب الحذر من رسائل الاحتيال عبر البريد الإلكتروني: حماية نفسك على الإنترنت

Author:

تلجأ الجناة السيبرانية إلى تكتيكات مضللة عن طريق انتحال قسم الأمان التابع لشركة مايكروسوفت في رسائل البريد الإلكتروني لسرقة المعلومات الحساسة. تبدو هذه الرسائل الاحتيالية مشروعة، حيث تحث المستخدمين على تعزيز أمان أجهزتهم عن طريق النقر على روابط ضارة قد تعرض أجهزتهم وبياناتهم للخطر.

ومن أجل مواجهة هذه التهديدات، ينصح خبراء الأمن السيبراني المستخدمين بممارسة الحذر والامتناع عن النقر على الروابط المشبوهة أو تقديم المعلومات الشخصية لمواقع غير موثوقة. في حال استلام أي رسائل بريد إلكتروني مشبوهة، يُوصى بالتحقق من هوية المُرسل عن طريق الاتصال بالشركة مباشرة عبر الهواتف الرسمية أو المواقع الإلكترونية.

يُستخدم البريد الإلكتروني باسم الـ “إيميل” كوسيلة لتبادل المعلومات عبر الإنترنت بين الأجهزة الإلكترونية مثل الهواتف والكمبيوترات المحمولة. يُمكن للمستخدمين اليوم إرسال واستقبال الرسائل الإلكترونية بسهولة في أي وقت بفضل اتصالهم الإنترنت الثابت، والاستفادة من إمكانيات التخزين التلقائي وإعادة التوجيه.

تعتبر الحسابات التابعة لشركة مايكروسوفت أساسية للوصول إلى مجموعة متنوعة من الأجهزة والخدمات التابعة للشركة، بما في ذلك خدمة البريد الإلكتروني Outlook.com، وتطبيقات الإنترنت مثل Word وExcel، وسكايب، وOneDrive، وإكس بوكس لايف، ومُحرك البحث Bing، ومتجر مايكروسوفت. عند إنشاء حساب مايكروسوفت، يمكن للمستخدمين استخدام أي عنوان بريد إلكتروني كاسم مستخدم، بداية من Outlook.com وصولاً إلى Yahoo! أو Gmail.

من خلال البقاء متيقظين وممارسة عادات جيدة عند استخدام البريد الإلكتروني، يمكن للمستخدمين حماية أنفسهم من محاولات احتيال الـ “الفيشنج” وضمان تجربة آمنة على الإنترنت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *