القلق يتزايد مع استمرار الإضراب عن الطعام للسجين الأرميني

Author:

روبن فاردانيان، أحد السجناء الأرمن الذين احتجزوا في أذربيجان، قام مؤخرًا بالاتصال الأول بعائلته بعد أكثر من أسبوعين من العزلة. خلال المكالمة، عبّر فاردانيان عن إجهاده بسبب نقص المواد القرائية والصعوبة في الحصول على الرعاية الطبية. قلق أفراد عائلته ومؤيديه من تدهور حالته الصحية.

إضراب فاردانيان عن الطعام، الذي دفعه قناعاته القوية بأهمية القيم والمبادئ، أدى إلى نداء عاجل إلى المجتمع الدولي. طالبت عائلة فاردانيان باتخاذ إجراءات فورية، مطالبة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بزيارته لضمان رعايته وتقديم العناية الطبية الضرورية.

لمواجهة هذه الوضع الصعب، يطالب عائلة فاردانيان مع مؤيديه بالإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع السجناء الأرمن في أذربيجان.

مع القلق المتزايد، يعتبر أمرًا حيويًا أن يجمع المجتمع الدولي حول هذه القضية ويدعم الجهود المبذولة لمعالجة الوضع. مواصلة عائلة فاردانيان التمسك بالحصول على دليل مستقل على حالة روبن يبرز ضرورة الشفافية والمساءلة في حالته.

لمزيد من المعلومات والتحديثات حول الوضع، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.freearmenianprisoners.com. يمكن لوسائل الإعلام الاتصال بـ جير سوليفان من الإدلمان للاستفسارات الإضافية عبر [email protected] أو على الرقم +1 (202) 425-9056.

على الرغم من أن هذه أوقات صعبة بالنسبة لروبن فاردانيان وعائلته، فإن نضالهم من أجل العدالة وحقوق الإنسان يعتبر تذكيرًا بأهمية التمسك بالقيم والمبادئ حتى في وجه الصعاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *